سعادة
عام التسامح مركز دبي للإحصاء
⇑ ⇔ ⇓
EN
طباعة
إختـر لونــك
مركز دبي للإحصاء
غيِّر ألوان الموقع إلى ألوان شعار المركز
حكومة دبي
غيِّر ألوان الموقع إلى ألوان شعار دبي الجديد
اكسبو 2020
غيِّر ألوان الموقع إلى ألوان شعار أكسبو 2020

13.3% من الإماراتيات يشغلن وظائف عليا

الصورة: عفاف أحمد بوعصيبة مديرة إدارة الإحصاءات الاقتصادية

الصورة: عفاف أحمد بوعصيبة مديرة إدارة الإحصاءات الاقتصادية

تفوق ملحوظ للمرأة الإماراتية في قطاعي الصحة والتعليم

كشفت عفاف أحمد بوعصيبة مديرة إدارة الإحصاءات الاقتصادية في مركز دبي للإحصاء أن 13.3% من النساء الإماراتيات العاملات القاطنات في إمارة دبي يشغلن وظائف عليا، ضمن فئات كبار الموظفين والمديرين، وأن 33.7% يعملن في مهن تخصصية، لافتة إلى أن تلك الأرقام تؤكد كفاءة المرأة الإماراتية العالية قيادياً ومهنياً إلى جانب مؤهلاتها العلمية، وأنها أحد الأعمدة الرئيسية المحركة للاقتصاد وعمليات التنمية.

وأوضحت أن معدل المشاركة الاقتصادية الصافي للإماراتيات (قوة العمل منسوبة إلى السكان 15 سنة فأكثر) ارتفع خلال العام الماضي ارتفاعاً طفيفاً مقارنة بـ 2015 من 35.2% إلى 35.8%، أي أن هنالك ارتفاعاً تدريجياً لنسبة مساهمة ومشاركة المرأة الإماراتية في الإمارة في سوق العمل.

توقع الحياة

وفي ما يتعلق بمؤشر توقع الحياة عند الولادة، أشارت بوعصيبة إلى أنه يرتفع لدى المرأة الإماراتية بنحو سنة واحدة مقارنة مع الرجل الإماراتي حيث بلغ 80.1 سنة عام 2016 «أي أنه من المتوقع أن تعيش المرأة الإماراتية حوالي 80 سنة من لحظة ولادتها»، مبينة أن هذا المعدل يضاهي أعلى المعدلات العالمية في الدول المتقدمة.

الأمر الذي يدل على جودة الحياة والمستوى العالي من الرعاية، والوعي الصحي والخدمات التي يتمتع بها المجتمع بشكل عام، والمرأة بشكل خاص، سواء على مستوى الدولة أو على مستوى إمارة دبي، في مختلف الجوانب كالصحة، والتعليم، والتغذية، والرفاهية بصورة عامة.

وأكدت أن التقارير الإحصائية لإمارة دبي تظهر تفوقاً ملحوظاً للمرأة الإماراتية في عدة قطاعات استراتيجية كالتعليم والصحة، حيث تتراوح نسبة المعلمات الإماراتيات بين 97.0% في العام الدراسي 2015/ 2016 و97.3% في العام الدراسي 2014/ 2015 في الإمارة، من إجمالي المعلمين الإماراتيين في العامين المذكورين.

وبلغت نسبة الطبيبات وطبيبات الأسنان الإماراتيات العاملات في مستشفيات ومراكز هيئة الصحة في دبي 79.2% من إجمالي الأطباء الإماراتيين العاملين في مستشفيات ومراكز الهيئة خلال العام الماضي، عوضاً عن أن كافة الممرضين الإماراتيين العاملين في مستشفيات ومراكز هيئة الصحة هم من الإماراتيات.

مؤكدة التفوق الواضح للإماراتيات في: الصيدلة، والفنيين الآخرين مقارنة مع الذكور الإماراتيين، إذ حققت ما نسبته 94.6% و 90.6% على التوالي من إجمالي العاملين الإماراتيين في الصيدلة والمهن الفنية الأخرى بمستشفيات ومراكز هيئة الصحة في دبي.

وقالت بوعصيبة: «هذا التميُّز الملحوظ للمرأة الإماراتية العاملة في المهن التخصصية المشار إليها والتي تتطلب المؤهلات العلمية يأتي نتيجة للتزايد الملحوظ في أعداد ونسب الإماراتيات القاطنات في الإمارة، الحاصلات على مؤهل البكالوريوس وما فوق في مختلف الاختصاصات، مما عزز المشاركة الاقتصادية للمرأة وبأعلى مستويات الكفاءة والمهارة التي يتطلبها سوق العمل.

ففي 2016 ارتفعت نسبة الإماراتيات الحاصلات على مؤهل البكالوريوس فما فوق بمقدار 1.6% عن 2015، حيث بلغت نسبتهن 27.7% في 2015 وارتفعت تلك النسبة إلى 29.3% في 2016 من إجمالي الإماراتيات القاطنات في الإمارة، كما يلاحظ أن الفجوة هي لصالح الإماراتيات مقارنة بالإماراتيين الذكور الحاصلين على مؤهل بكالوريوس وما فوق حيث بلغت 4.4 نقاط مئوية في 2016.

المشتغلات

كما ارتفعت أعداد المشتغلات الإماراتيات القاطنات في إمارة دبي في سوق العمل من 27,868 في 2015 إلى 28,668 في 2016، حيث كانت تشكل ما نسبته 37.6% من إجمالي المشتغلين الإماراتيين القاطنين في الإمارة في 2015 وارتفعت إلى 37.8% في 2016، تلك الزيادة جاءت في الغالب من الإماراتيات ممن لديهن مستويات علمية عالية، إذ إن ما يزيد عن نصف الإماراتيات المشتغلات في الإمارة يحملن درجة البكالوريوس أو أعلى، وبنسبة بلغت 56.5% من إجمالي الإماراتيات المشتغلات القاطنات في الإمارة.

اهتمام

وقالت بشاير الخاجة رئيس اللجنة النسائية في مركز دبي للإحصاء»دانات»: يبدي مركز دبي للإحصاء اهتماماً كبيراً بالمرأة الإماراتية، حيث أسهمت بشكل رئيسي في تأسيس المركز، وتحقيق إنجازات رائدة محلياً وعالمياً، حيث إن نسبة الموظفات في الفئات الوظيفية القيادية والإشرافية في المركز بلغت 64.3% من إجمالي الوظائف القيادية والإشرافية.

وذكرت أن المركز نجح في تحقيق مستويات قياسية للسعادة الوظيفية للموظفين بشكل عام وللموظفات بشكل خاص، حيث بلغت نسبة سعادة موظفات مركز دبي للإحصاء 97% في 2016 وفقاً للدراسة التي أجراها برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز.

وتأتي تلك النتائج الإيجابية نتيجة للاهتمام الذي توليه الإدارة العليا في سعادة الموظفات، وتوفير الدعم لتحقيق طموحهن وتوفير كافة سبل الراحة بما يتوافق مع الموروث الثقافي، موضحة أن اللجنة النسائية في المركز تعمل وفقاً لخطة تتضمن العديد من المبادرات، والخدمات المبتكرة، والمتنوعة التي من شأنها تعزيز الجانبين المهني والاجتماعي لدى الموظفات.

فارسة التطوع

من جهتها قالت أسماء المرزوقي نائب رئيس فرسان التطوع في مركز دبي للإحصاء الحاصلة على جائزة فارسة التطوع لسنتين على التوالي «إن البيئة التي يوفرها لنا مركز دبي للإحصاء بيئة استثنائية داعمة لطموحنا الشخصي المرتبط بالوظيفة بشكل مباشر، أو الطموح الاجتماعية وتلك المرتبطة بتعزيز مسؤوليتنا تجاه المجتمع».

مؤكدة أنها اكتسبت ثقافة التطوع وخدمة المجتمع في مركز دبي للإحصاء، وتلقت الدعم الذي جعل منها عنصراً بارزاً في هذا المجال محققة ما يتجاوز 500 ساعة تطوع في خدمة المجتمع والوطن، وشاركت المرزوقي كونها متطوعة في تنظيم جناح دولة الإمارات في معرض إكسبو بمدينة ميلان الإيطالية في 2015.

ولفتت المرزوقي إلى أن نسبة الموظفات ضمن فريق فرسان التطوع في المركز يبلغ 66%، نتيجة للبيئة الداعمة للموظفات، والمحفزة لهن للانخراط في العمل التطوعي، معربة عن سعادتها بما تقدمه هي وزميلاتها للوطن وللمجتمع، واعدة بتعزيز تلك المشاركات ومضاعفتها، حيث إن العطاء هو أحد أهم أسس السعادة.

 

أعلى