تخطي أوامر الشريط

سعادة

" دبي للإحصاء" ينهي العمل الميداني لمسح دخل وإنفاق الأسرة

الصورة: عارف المهيري المدير التنفيذي لمركز دبي للإحصاء
الصورة: عارف المهيري المدير التنفيذي لمركز دبي للإحصاء

انتهى مركز دبي للإحصاء من العمل الميداني لمشروع مسح دخل وإنفاق الأسرة، والذي استهدف 3960 أسرة في دبي بينها: 1476 أسرة إماراتية و1572 أسرة غير إماراتية و672 أسرة جماعية و240 تجمعاً للعمال.

وقال عارف المهيري المدير التنفيذي لمركز دبي للإحصاء لـ«البيان»، إن النتائج الأولى للمسح سوف تعلن في أول مارس المقبل والنتائج النهائية سيتم إعلانها في مايو المقبل، لافتا إلى أن هذا المسح دوري يتم إجراؤه كل 5 سنوات بحسب المنهجية الدولية.

وأضاف: بدأ النزول الميداني للباحثين في 1 يناير 2019 واستمر سنة كاملة لتغطية الخدمات بشكل موسمي على مدار العام، مشيراً إلى أن مسح دخل وإنفاق الأسرة له بعدان الأول اجتماعي ويساعد على معرفة مدى رفاهية المجتمع ويعطي فكرة عن أنماط إنفاق الأسرة ومستويات المعيشة داخل المجتمع، والبعد الثاني اقتصادي ويساعد على بناء الأرقام القياسية لأسعار المستهلك واستخراج مؤشر التضخم وتلبية احتياجات نظام الحسابات القومية.

وتابع: إن انعكاسات المشروع الإحصائي الوطني عميقة في عمليات التخطيط الاجتماعي والاقتصادي، وترتكز على نتائجه الكثير من المؤشرات، لأنه يرصد التحولات في أنماط الاستهلاك والتغيرات في الدخل لدى مختلف شرائح المجتمع، منوهاً بأن المسح سيوفر معلومات لا يمكن استيفاؤها إلا من خلاله ولا يمكن توفيرها من خلال قواعد البيانات الإدارية، وفقاً للمعايير الإحصائية التي تضمن توفير البيانات التفصيلية والشاملة بدقة وجودة عالية.

20 ألف أسرة

وكانت الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، أطلقت الأعمال الميدانية لمسح دخل وإنفاق الأسرة 2019، في ديسمبر 2018 وذلك بالتعاون مع وزارة تنمية المجتمع ومراكز الإحصاء الوطنية، ويستمر لعام وتشارك فيه 20 ألف أسرة إماراتية ومقيمة، يستطلع آراءهم 350 باحثاً ميدانياً على مستوى الدولة، ويساعد المسح على استخراج أكثر من 65 مؤشراً، تشمل تحديد سلة السلع والخدمات ومؤشرات أسعار المستهلك، وتكاليف المعيشة، والغلاء، بما يساعد على تقييم مستوى وتوجهات وهيكلية الرفاهية الاقتصادية للأسر.

أعلى